ما هي أسباب القيء المفاجئ عند الأطفال والرضع ؟

سنتكلم في هذا المقال عن أمر طبيعي ان يحدث من حين لاخر، وهو القيء المفاجئ أو الترجيع عند الأطفال والرضع، وسنخبرك على ما يجب فعله إذا استمر طفلك في التقيؤ. في معظم الحالات، يستمر القيء لمدة لا تزيد عن يوم أو يومين. وهو أمر طبيعي لا يعد علامة على أي شيء خطير أو مقلق.

في الحقيقة ان السبب الأكثر شيوعاً للقيء لدي الأطفال والرضع هو التهاب المعدة والأمعاء. هذه عدوى في القناة الهضمية تحدث عادة بسبب فيروس أو بكتيريا، والتي تسبب ايضًا الإسهال. قد تكون الأعراض مزعجة لكن سيبدأ طفلك في الشعور بالتحسن خلال أيام.

ومع ان الأمر طبيعي ولا يعد علامة على وجود شيء خطير، يمكن ان يتسبب القيء المستمر في بعض الاحيان إلى إصابة طفلك بالجفاف الشديد واحيانا في حالات نادرة جدًا قد يكون علامة على شيء أكثر خطورة مثل التهاب السحايا.

و يمكنك إستشارة طبيب عبر الهاتف في الحالات غير الحرجة عبر خطوات بسيطة من هنا

ماذا تفعل إذا بدأ طفلك في التقيء؟

إذا تقيأ طفلك، يجب ان تراقببه جيدًا. ودائمًا ثق بغرائزك وتواصل مع دكاترة استشارة في أي وقت وعلى الفور إذا كنت قلقًا.

إذا كان السبب مجرد خلل في البطن، فيجب ان يظل طفلك في حالة جيدة بما يكفي لتناول الطعام واللعب، ويكون على طبيعته المعتادة. وفي هذه الحالة استمر في إطعامه كالمعتاد وقدم له مشروبات بشكل منتظم.

ولكن إذا لم يبدوا طفلك على طبيعته المعتادة (إذا كان مرن أو سريع الانفعال، أو أقل استجابة من الطبيعي)، فقط يكون مريض بشكل خطير. وفي هذه الحالة يجب ان تستشير دكتور استشارة على الفور لتوجيهك للحصول على المساعدة الطبية اللازمة.

متى يجب ان تحصل على استشارة طبية؟

يجب عليك الاتصال بطبيبك و عمل استشارة إذا:

  • تقيأ طفلك بشكل متكرر وأصبح غير قادر على الاحتفاظ بالسوائل.
  • إذا كنت تعتقد ان طفلك مصاب بالجفاف. وتشمل اعراض الجفاف (جفاف الفم، والبكاء دون إنتاج دموع، والتبول عدد مرات أقل أو تبول كمية قليلة، أو الشعور بالنعاس).
  • إذا كان قيء طفلك أخضر اللون أو يحتوي على دم.
  • إذا استمر القيء لأكثر من يوم أو يومين.
  • إذا كان يتقيأ ويعاني من ارتفاع درجة الحرارة (الحمى).

توجه إلى أقرب قسم للطوارئ إذا كان طفلك يتقيأ ويعاني من صداع وتصلب في الرقبة وطفح جلدي والم بطني مفاجئ وشديد.

5 أسباب وراء التقيؤ عند الأطفال:

التهاب المعدة والأمعاء:

التهاب المعدة والأمعاء هي عدوى في الأمعاء. وتعد سبب شائع للقيء عند الأطفال وقد يستمر القيء عادة لبضعة أيام.

حساسية الطعام:

يمكن ان تسبب الحساسية الغذائية القيء لدى الأطفال، بالإضافة إلى أعراض أخرى، مثل طفح جلدي بارز لونه أحمر مصاحب لحكة وتورم في الوجه (حول العينين، الشفتين، اللسان أو سقف الفم).

احترس من الاطعمة التي تسبب لطفلك القيء واخبر دكتورك إذا كنت تعتقد ان طفلك قد يعاني من حساسية تجاه طعام معين.

الالتهابات الأخري:

يمكن ان يكون القيء في بعض الأحيان علامة على وجود عدوى غير التهاب المعدة والأمعاء، مثل التهاب المسالك البولية أو التهاب الأذن الوسطى أو الالتهاب الرئوي أو التهاب السحايا.

التهاب الزائدة الدودية:

التهاب الزائدة الدودية هو تورم مؤلم في الزائدة الدودية. وهو عبارة عن كيس يشبه الإصبع متصل بالامعاء الغليظة. يسبب الما شديدة في البطن تزداد سوءًا بمرور الوقت.

إذا كان طفلك يعاني من الام في البطن تزداد سوءًا تدريجيًا، تواصل مع دكتور استشارة على الفور لتوجيهك. في معظم حالات التهاب الزاذدة الدودية، يجب ازالة الزائدة جراحيًا في أقرب وقت ممكن.

التسمم:

يمكن أن يؤدي ابتلاع شيء سام عن طريق الخطأ التقيؤ. إذا كان عندك اعتقاد ان سبب تقيؤ طفلك هو نتيجة تناوله شيء سام، توجه على الفور لأقرب قسم طوارئ أو مركز سموم.

أسباب وراء التقيؤ عند الرضع وتشمل:

  • التهاب المعدة والامعاء.
  • حساسية الطعام أو عدم قدرته على تحمل الحليب، وتسبب الارتجاع المريئي، حيث تهرب أو ترجع محتويات المعدة إلى الخلف (المريء).
  • قد تكون فتحة حلمة زجاجة الحليب كبيرة جدًا، مما يتسبب في ابتلاع طفلك الكثير من الحليب.
  • بلع عن طريق الخطأ شيء سام.
  • وجود حالة حيث يضيق المرور من المعدة إلى الأمعاء، مما يؤدي إلى صعوبة في سهولة مرور الطعام، ويسبب ذلك القيء المقذوف. وهي حالة خلقية تكون موجودة عند الولادة.
  • وجود فتق مختنق، مما يجعل الطفل يتقيأ كثيرًا ويبكي كما لو كان يعاني من الكثير من الألم؛ وهي حالة يجب معالجتها كحالة طبية طارئة.
  • الانغلاف، وهي حالة خطيرة ينزلق فيها جزء من الامعاء إلى جزء آخر. عادة يؤدي ذلك إلى منع مرور الطعام أو السوائل عبره. بالإضافة إلى القيء، قد يبدو طفلك شاحبًا ولديه أعراض الجفاف.

كيف اعتني بطفلي الذي يعاني من القيء بالمنزل؟

في معظم الحالات، يمكنك علاج طفلك بامان في المنزل. أهم شئ يمكنك فعله هو التاكد دائما ان طفلك يشرب الكثير من السوائل لتجنب تعرضه لجفاف.

إذا كان طفلك يتقيأ، فاستمري في الرضاعة الطبيعية أو وجبات الرضاعة الخارجية. إذا بدت عليه أعراض الجفاف تواصل مع دكتور استشارة واستفسر منه إذا كان يجب عليك إعطاء طفلك محلول فموي للجفاف.

محلول الجفاف عن طريق الفم هو مسحوق خاص يحضر كمشروب. يحتوي على سكر وأملاح للمساعدة في تعويض الماء والاملاح التي يفقدها الجسم خلال القيء والإسهال. إذا رفض الطفل المحلول الملحي ارجعي إلى دكتورك في تطبيق استشارة واخبريه ليساعدك في ذلك.

يجب على الأطفال الذين يتقيؤون الاستمرار في تناول رشفات صغيرة من السوائل الصافية، مثل الماء أو الشوربة الشفافة خاليه الدهون.

تجنب شرب عصائر الفاكهة والمشروبات الغازية حتى الشعور بالتحسن. إذا لم يكن طفلك يعاني من الجفاف ولم يفقد رغبته في الأكل، يمكنه ان يأكل الأطعمة الصلبة المعتاد عليها.

إذا كان طفلك يعاني من الإسهال والقيء، فلا يجب ان يذهب إلى المدرسة أو الحضانة أو أي مكان اخر للاطفال، حتى 48 ساعة بعد اخر مرة قيء أو اسهال.


مراجع:

Reference: NHS. Vomiting in children and babies. https://www.nhsinform.scot/illnesses-and-conditions/stomach-liver-and-gastrointestinal-tract/vomiting-in-children-and-babies. Last updated 14 February, 2020. Last accessed 7 April, 2020.

 



 


 

 


Consult a doctor now within 4 minutes in strict confidence by downloading the application and get a 50% off by using promo code go50