التعرق ورائحة الجسم


التعرق أمر طبيعي بل وصحي، هو أساسًا سائل من الماء والملح يفرز من خلال الغدد علي سطح الجلد حيث يبرد جسمك أثناء تبخره. يمكن أن يفرز الجسم عرق غزير عند ممارسة التمارين الرياضية، أو عند الشعور بالحر الشديد، أو عندما تكون عصبيًا أو تحت ضغط. إن العرق يفرز من خلال غدد تسمى بالغدد العرقية، يحتوي الجسم علي نوعين مختلفين من الغدد العرقية ويفرزان نوعين مختلفين من العرق. كل أنواع العرق التي تفرز ليس لها رائحة، ولكن يصبح العرق له رائحة سيئة عندما يمتزج مع البكتيريا الموجودة بشكل طبيعي علي الجلد.

يعرق بعض الناس أكثر أو أقل من غيرهم، رائحة الجسم قد تختلف أيضًا من شخص لآخر. لذلك يمكن أن تكون التغييرات في طبيعة إفراز العرق، اما بفرط التعرق أو قلة التعرق أو انعدام التعرق أو تغييرات في رائحة الجسم، تدل علي مشكلة طبية، لذلك تواصل مع أحد أطباء استشارة إذا:

  • بدأت فجأة في التعرق أكثر أو أقل من المعتاد
  • يعطل التعرق نظام يومك
  • تعاني من التعرق أثناء النوم دون سبب
  • إذا لاحظت تغيير في رائحة جسمك


إذا كنت قلقًا بشان التعرق ورائحة الجسم، فإن الحل بسيط:


  • مضادات العرق:تحتوي علي مكونات الألومنيوم، والتي تعمل علي سد مسام العرق بشكل مؤقت والذي يقلل من قمية العرق التي تصل إلي الجلد.
  • مزيل العرق:قد يقضي علي الرائحة ولكنه لا يمنع التعرق. وعادة يحتوي علي الكحول ويجعل بشرتك حمضية، مما يجعل البشرة أقل جاذبية للبكتيريا. أيضا يحتوي علي روائح عطرية لإخفاء رائحة الجسم.
  • الإستحمام يوميًا:يقلل الإستحمام المنتظم، وخاصة بالصابون المضاد للبكتيريا من نمو البكتيريا علي جلدك.
  • اختيار أقمشة الملابس:اختر الاقمشة الطبيعية مثل القطن، الصوف، والحرير. حيث أن هذه الأنواع الطبيعية تسمح لبشرتك بالتنفس. عند ممارسة الرياضة يفضل استخدام الأقمشة المصنعة المتطورة التي تمتص العرق والرطوبة عن جلدك أو استخدام أقمشة قطنية ١٠٠٪.
  • غير نظامك الغذائي:ان المشروبات التي تحتوي علي الكافيين والأطعمة الغنية بالتوابل، قد تجعلك أكثر تعرقًا تكون رائحة جسمك أكثر من المعتاد.



قام بكتابته فريق استشارة الطبي

 تواصل الأن مع أحد أطبائنا المميزين وحمل التطبيق

 



Reference: Mayo Clinic. Sweating and body odor. https: //www. mayoclinic. org/diseases-conditions/sweating-and-body-odor/diagnosis-treatment/drc-20353898. Published 14 February، 2017. Last accessed 9 April، 2019.

Note: this website is still in beta stage